الرئيسية / تفسير الاحلام / تفسير رؤيا التثاؤب في المنام

تفسير رؤيا التثاؤب في المنام

تفسير رؤيا التثاؤب في المنام

التثاؤب في الحقيقة هو مقدم للنوم أو تفريغ لخمول الجسم أو تعبير عن شدة الراحة التي حصل عليها الجسد، ولكن الأمر في المنام والتفسير مختلف، فقد يتثائب الشخص في منامه بأي موقف أو أي حال أو أي مكان دون ربطه بحال جسده.

وذلك الأمر هو للذكر والأنثى في التفسير فإن كان الرائي بنتا بكر عزباء أو رجل أو شاب أو امرأة متزوجة أو حامل أو غيرهم من الأحوال فإن التفسير لهم جميعا متشابه يجمع كل الأعراق ولكن قد يتغير ذلك بحسب التكرار للتثاؤب أو المكان الذي يوجد به الشخص.

تفسير حلم التثاؤب في المنام

من يرى في منامه أنه يتثائب كثيرا وبتكرار يشعر به ضيق أو قلق فإنه يدل على المرض أو الضيق في النفس تجاه أمر معين، وكلما طال وقت وعدد تكرار التثائب كان وقت المرض أو الضيق أطول، وأما من كان له التثاؤب في مكان للنوم مثل غرفته أو أمام سرير أو في مكان يمكن النوم به فإنه سيكون شخصا دقيقا في مواعيده العامة إلا في أهمها فقد يتخاذل.

أما من التثاؤب في مكان عام فقد يشير لكشف سر، ومن وجد راحة لجسده في المنام عند التثاؤب فإنه شخص محبوب بين الناس وطيب السمعة وسيشكره البعض، ومن كان يضع يده على فمه بالتثاؤب فإنه حسن الحديث مع الغير يسمع الكثيرون رأيه بعناية.

ويقول ابن سيرين بأن التثاؤب دال على المرض وطيب النكهة وأنه يضير للشخص بأنه حسن المحضر، والله يعلم بكل أمر وحال.

تفسير رؤيا التثاؤب في المنام

عن مجلة واتس